الرد على : زاهر والرسول

.

 اى شىء يدخل الفم أوالجسد ليس حرامآ فى المسيحية  :- مرقس 7 : 15 ( ليس شىء من خارج الانسان اذا ” دخل فيه ” يقدر ان ينجسه ) … فقرة يبيح كل انواع الفجور والشذوذ الجنسى .

.

فائدة الأيقونات المسيحية

.

.

يسوع يحتضن عشيقه من الخلف  

.

.

الشذوذ الحق بمصدره هو الوضع المخزي الذي كان اليسوع فيه وأحد عُشاقه متكأ على صدره علناً امام الجميع ، فماذا كان يفعل هذا العاشق على صدر معشوقه ؟ فلاحظ علمات التعجب والغرابة التي أصابت بطرس وهو ينظر إلى العاشق والمعشوق وكأنه يرى مشهد لم يراه من قبل .
.
يو 21:20
فالتفت بطرس ونظر التلميذ الذي كان يسوع يحبه يتبعه وهو ايضا الذي اتكأ على صدره وقت العشاء وقال يا سيد من هو الذي يسلمك

.

أقوال الآبـاء
.

القديس يوحنا الذهبي الفم (( مع الدالة الشديدة التي ليوحنا حتى اتكأ في حضن يسوع لكنه يتكلم بكل وقارs11: “يا سيد”. دالتنا على مخلصنا لا تنزع عنا حديثنا معه بكل احترامٍ ووقارٍs11 , كان القديس يوحنا متكئًا في حضن يسوع , وإذ أراد أن يسأله عمن سيسلمه ارتفع برأسه ليتكئ على صدر يسوع ))

ويكمل القديس يوحنا ذهبي الفم قائلاً ((إن يوحنا الحبيب الذي اتكأ على صدر الرب أحب ثديي الكلمة ))

العلامة أوريجينوس (( أن العمل أعظم وأسمى من الاتكاء في الحضن )) :p01sdsed22:

القديس غريغوريوس النيسي (( يُروي عنه أنه كان أصغر الرسل، وكان بتولاً عندما تقبل المسيحية، بقي بتولاً، وعلى هذا الأساس كان محبوبًا بالأكثر من ربنا، واتكأ على صدر يسوع ))

.

الشذوذ الجنسي طريقك للمسيحية .. انقر هنا .

.

حادثة تظهر مدى عظمة ورحمة محمد صلى الله عليه وسلم بأصحابه وتظهر حبهم له صلى الله عليه وسلم .. يريد النصراني أن يقلبها شبهة!!!

ألا لعنة الله على الظالمين

.

 إن زاهرا باديتنا ونحن حاضروه . وكان يحبه وكان رجلا دميما فأتاه النبي يوما وهو يبيع متاعه ، فاحتضنه من خلفه وهو لا يبصره ، فقال : من هذا ؟ أرسلني . فالتفت ، فعرف النبي ، فجعل لا يألو ما ألصق ظهره بصدر النبي حين عرفه ، فجعل النبي يقول : من يشتري هذا العبد ؟ . فقال : يا رسول الله ! إذا والله تجدني كاسدا . فقال النبي : لكن عند الله لست بكاسد . أو قال : أنت عند الله غال
.

أولاً :- ان العرب اصلآ لم يكونوا يعرفون الشذوذ , حيث جاء في كتاب ( البداية والنهاية لإبن كثير , جزء 9 / ص 162) قال نمير بن عبد الله الشعناني عن أبيه , قال الوليد بن عبد الملك : لولا أن الله ذكر قوم لوط في القرآن ما ظننا أن ذكرا يفعل هذا بذكر .

.

ثانيا :-  القصة حدثت في السوق، يعني في العلن على مرأى الناس ومسمعهم، فلو كان هذا المزاح عيبآ لأنكره الناس ولما ذكره الرواة .. والرواية اصلآ حدثت فى ثوانى : النبى غطى عينه , فقال من هذا . فعرفه ثم قال اتجدنى عند الله كاسدآ ( لدمامه شكله ) فقال له النبى لا بل انك عند الله غال .

.

ثالثاً :- إن كان فعلاً شذوذ فلم كان بالسوق وهم أولى بالتستر والإختباء ..أي عقل هذا ؟
.

.

Advertisements
Both comments and trackbacks are currently closed.
%d مدونون معجبون بهذه: